• ×

06:41 صباحًا , الجمعة 27 جمادي الأول 1438 / 24 فبراير 2017

#حول_المملكة_في_الباحة عروس الجنوب.. مدينة أوروبية على أرض سعودية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أنباء الباحة 
خاض الإعلامي مهند أبو عبيد، مقدم برنامج “حول المملكة”، المذاع على قناة “روتانا خليجية”، جولة شيقة وممتعة في مدينة الباحة، والتي يطلق عليها “باريس” الجنوب، وحديقة الحجاز وعروس الجنوب، حيث المروج الحسناء والسحر الجذاب والرُّبى الخضراء.

وتتميز منطقة الباحة بتضاريسها ومتنزهاتها وغاباتها التي تتنوع فيها النباتات الطبيعية لذا لقبت بحديقة الحجاز، وتقع في جنوب غرب المملكة، وتحديدا على جبال الحجاز، وتعتبر الباحة من أهم المدن على الخارطة السياحية السعودية، لأنها تقع في منتصف الطريق بين الطائف وأبها.

وتعد مدينة الباحة، أصغر مناطق المملكة مساحة، حيث تقدر مساحتها بـ10362كم مربعا، ويبلغ عدد سكان المنطقة 471.755 نسمة، بينما يسكن مدينة الباحة 119.126 نسمة.

وفي أولى جولاته بداخل الباحة، خاض “أبو عبيد” مغامرة في قلب الطبيعة الجبلية الساحرة لتسلق جبل شدا الأسفل، وتوجه إلى “عقبة الباحة” وهو طريق يبدأ من شفا الباحة ويؤدي لوادي راش في المخواة بتهامة، والمسافة من أعلاها لأسفلها ساعة ونصف للنزول.


وتوجه “أبو عبيد” إلى موقع أثري إسلامي وهو طريق “الفيل” بالباحة، والذي شهد على قصة قرآنية من عمق تاريخ العرب.

وتحدث عبد الله محمد البطي، وهو من أعيان المنطقة، عن أهمية الطريق الذي يربط جنوب الجزيرة العربية كلها بشمالها، موضحا أن هذا الطريق هو أقصر الطرق من صنعاء إلى مكة.


وزار “أبو عبيد” أحد أبرز المعالم التاريخية بالمنطقة وهو قصر بن رقوش الذي يعتبر تحفة معمارية توثق تاريخ الباحة.

وقال مساعد عبد الله بن رقوش، وهو من أعيان أسرة رقوش، إن القصر تم بناءه منذ 190 عام على مرحلتين، مضيفا أن ملحق قصر “بن رقّوش” كان مدرسة أسسها الشيخ راشد بن رقوش عام 1311ه، ودرس عموم أبناء قبائل المنطقة بها، واستقبل الشيخ راشد بن رقّوش في قصره الملك سعود والكثير من أبناء الأسرة المالكة من أبناء الملك عبد العزيز.






image

image

 2  0  3508
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-04-38 07:13 صباحًا محمدصالح ال عالي :
    موضوع رائع أخي سعيد عن هذه المدينة والتي تحتاج إلى زيادة في تسليط الضوء عليها*
  • #2
    18-04-38 10:43 صباحًا الرحال الزهراني :
    شكرًا اخي سعيد على النشر